1- معناه

يعرف النذر بمعنى أن يلزم الإنسان نفسه على فعل أمر ما 00لم يكن ملزماً على فعله

 2- حكمه

إن النذر الجائز هو ما يرتبط بتقديم الطاعة المطلقة لله جل وعلا دون تعليقها على حدوث شرط ما، فالنذر لا يغير القضاء والقدر، ولا يرد شراً، ولا يجلب مراداً. ويشترط الوفاء بالنذر تصديقاً لقوله تعالى

قَال الله تعالى:  

 ( ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ  )

  الحج: 29

أن حدوث أمر ما خارج إرادة الناذر يعفيه من الوفاء بالنذر، يوجب عليه كفارة يمين، فمثلاً إذا نذر شخص أن يصوم لله شهراً ثم مرض فعليه كفارة يمين كأنه حلف بالله وما وفى.

قَال الله تعالى:

  ( وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ نَفَقَةٍ أَوْ نَذَرْتُمْ مِنْ نَذْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ )

البقرة 270

وما أعطيتم من مال أو غيره كثير أو قليل تتصدقون به ابتغاء مرضات الله أو أوجبتم على أنفسكم شيئًا من مال أو غيره، فإن الله يعلمه، وهو المُطَّلِع على نياتكم، وسوف يثيبكم على ذلك. ومَن منع حق الله فهو ظالم، والظالمون ليس لهم أنصار يمنعونهم من عذاب الله.

Share This