1- تعريفها   

القِبلة هي وجهة المصلي عند الصلاة وهي عند المسلمين اليوم الكعبة المشرفة في مدينة مكة.

2-تاريخها

 في فترة مبكرة من الإسلام كانت القبلة هي بيت المقدس قبل هجرة النبي محمد إلى المدينة المنورة، وبذلك سميت القدس بـ”أولى القبلتين”، كان تحويل القبلة في سنة 2 من

الهجرة. ، وحيث أن النبي محمد لطالما تمنى أن تكون الكعبة هي القبلة، فنزلت الآية

قَال الله تعالى:

 ﴿ قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ

رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ )

البقرة 144

3- تحديدها 

تحوي معظم المساجد على ركن في أحد الجدران يدعى المحراب والذي يدل على اتجاه القبلة، والمسلمون في جميع أنحاء العالم يصلون باتجاه القبلة وهذا ما يجسد وحدة الأمة الإسلامية تحت شريعة الله.

Share This