1- تعريفها

العمرة هي زيارة المسجد الحرام في مكة لأداء مناسك خاصة كالطواف، السعي والحلق.

2- الامر بها

قال الله تعالى:

( وأتموا الحج والعمرة لله )

البقرة  196

وأدُّوا الحج والعمرة تامَّيْنِ، خالصين لوجه الله تعالى.

3- الفرق بين الحج والعمرة

 – أن العمرة تكون للإنسان في السنة كلها، والحج وقت واحد في السنة.

 – وتمام العمرة أن يطوف بالبيت ويسعى بين الصفا والمروة، والحج لا يكون إلا مع الوقوف بعرفة يوم عرفة

4 – أركان العمرة

أنّ للعمرة ثلاثة أركان؛ وهي: الإحرام ،والطواف، والسعي بين الصفا والمروة.

1- الإحرام

يُعرّف الإحرام بأنّه نية الدخول في العمرة، إذا وصل من يريد العمرة إلى الميقات استحب له أن يغتسل ويتنظف وهكذا تفعل المرأة ولو كانت حائضًا أو نفساء، غير أنها لا تطوف بالبيت حتى تطهر وتغتسل.

يتجرد الرجل من جميع الملابس المخيطة ويلبس إزارًا ورداءً، ويستحب أن يكونا أبيضين نظيفين. أما المرأة فتحرم في ملابسها العادية التي ليس فيها زينة ولا شهرة.

ثم ينوي الدخول في النسك بقلبه ويتلفظ بلسانه قائلًا: “لبيك عمرة” أو “اللهم لبيك عمرة” .

2- الطواف

يُعرّف الطواف بأنّه الدوران حول الكعبة، وشروط الطواف هي ..

– أن يكون بسبعة أشواطٍ، فإن كان أقل من ذلك فلا يصحّ وتجب الإعادة

– تكون الكعبة إلى اليسار، وأن يُبدأ الشوط من الحجر الأسود وينتهي عنده

– وتعدّ النية شرطٌ لصحة العبادات، فلو قصد المعتمر بنيته غير الطواف لم يصحّ

– ويشترط عليه ستر العورة، والطهارة من الحدثين الأصغر والأكبر، وطهارة المكان والثوب.

3- السعي

السعي بين الصفا والمروة وهو الإسراع في المشي بين الصفا والمروة سبعة أشواطٍ، وهو ركنٌ من أركان العمرة

قال الله تعالى: 

 ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّـهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّـهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ )

البقرة158

ويبدأ الشوط من الصفا وينتهي بالمروة، ويكون بالمشي العادي، ويُسنّ للرجل الإسراع بين العلمين الأخضرين،  ويُشترط أن يكون السعي بعد طوافٍ صحيح . ويستحب أن يكثر في سعيه من الذكر والدعاء بما تيسر.

فإذا كمل السعي يحلق الرجل رأسه أو يقصره أما المرأة فتجمع شعرها وتأخذ منه قدر أنملة فأقل، فإذا فعل المحرم ما ذكر فقد تمت عمرته، والحمد لله. وحل له كل شيء حرم عليه بالإحرام.

5- أنواع العمرة

هناك نوعان من العمرة ..

 أ- العمرة المفردة

  – يمكن أداؤها في أي يوم من السنة دون تقييد زمني

– يُخيَّر المعتمر بين حلق شعره وتقصيره

 ب -عمرة التمتع

     – فتؤدى في أشهر الحج فقط

     – تقصيرالشعر هو الواجب وليس الحلق.

 

Share This