هذه الأشهر سميت حرماً لتحريم القتال فيها وكان ذلك في الجاهلية, وهي ثلاثة متواليات، ذو القعدة، وذو الحجة ، والمحرم، و الفرد وهو رجب، بين جمادى وشعبان، هذه الأربعة الحرم.

قَال الله تعالى: 

  ( ان عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ )

التوبة 36 

حرم القتال في الاشهر الحرم لأن الناس يقصدون فيها بيت الله –عز وجل- لأداء مشاعر الحج، ولهذا كانت حُرُمًا يحرم القتال فيها

Share This